منتديات المسيكتاب
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
مرحبا عضونا الكريم نتحرق شوقا لعودتك... وإن كنت زائرا نتشرف بزيارتك ونطمع في إنضمامك لعائلتنا ...
منتديات المسيكتاب
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
مرحبا عضونا الكريم نتحرق شوقا لعودتك... وإن كنت زائرا نتشرف بزيارتك ونطمع في إنضمامك لعائلتنا ...
منتديات المسيكتاب
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

منتديات المسيكتاب

منتديات سودانية إسلاميه إجتماعيه ثقافيه تعليميه
 
الرئيسيةالأحداثالمنشوراتمكتبة الصورالتسجيلدخول
كل عام وانتم بخير
بمناسبة مرور عشرة سنوات على إنشاء المنتدى تم تفعيل الرسائل المميزة بالمنتديات الرئيسية نتمنى لكم امتع الاوقات في طى صفحاتنا .. والاعلانات التجارية مجانا... ودمتم

 

 المـروءة و خوارمها

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبد الرحيم
مشــرف
مشــرف
عبد الرحيم

عدد الرسائل : 526
تاريخ التسجيل : 07/02/2009

المـروءة و خوارمها Empty
مُساهمةموضوع: المـروءة و خوارمها   المـروءة و خوارمها Icon_minitimeالأحد 18 أكتوبر 2009, 7:50 pm



عُرفت المـروءة بأنها : " استعمال كل خُلقٍ حسنٍ ، واجتناب كل خُلقٍ قبيح". وقيل " المروءةُ اسمٌ جامعٌ للمحاسن كلِّها ". وقيل المروءة: "اجتناب الريب" ، وقيل هي : " اميالُ الرُّجُولِيَّة ". وهذا يعني أن من كانت مروءته كاملةً من الرجال فقد كمُلت رجولته و علا مقامه . قال الشاعر :
وإذا الفتى جمع المروءة والتُقى **** وحوى مع الأدب الحياء فقد كمُل


وَسُئِلَ بَعْضُ الْحُاميَاءِ عَنْ الْفَرْقِ بَيْنَ الْعَقْلِ وَالْمُرُوءَةِ فَقَالَ : الْعَقْلُ يَأْمُرُك بِالأَنْفَعِ ، وَالْمُرُوءَةُ تَأْمُرُك بِالأَجْمَلِ . ومن هنا يمكن القول : إن المروءة تعني جماع مكارم الأخلاق وكمال الأدب وحُسن السلوك ، وهنا تجدر الإشارة إلى أن على الآباء تربية أبنائهم على آداب المروءة وتعويدهم إياها منذ نعومة أظفارهم حتى لا تسبق إليهم الأخلاق والطباع السيئة فتحول بينهم وبين مكارم الأخلاق وجميل الطِباع قال الشاعر :
إذا المرءُ أعيتْهُ المروءةُ ناشِئاً *** فمطلبُها كهلاً عليه عَسِيـرُ


خوارم المروءة :

يُقصد بالخوارم جمع خُرم : تلك النقائص التي تفقد الشيء تمامه .

يقول الشاعر :

مررتُ على المروءةِ وهي تبـكي *** فقلتُ : عَلامَ تنتـحبُ الفتاة ؟

فقالت : كيف لا أبـكي وأهلي *** جمـيعاً دون خَـلق الله مـاتوا

وفيما يلي نذكر أمثلة على بعض خوارم المروءة التي تنتشر في مجتمعنا المعاصر سواءً أكانت قوليةً أم فعلية ، ومنها :

(1) كثرة المزاح والمداعبة القولية والفعلية ، وكثرة الضحك والقهقهة بصوتٍ عالٍ ولا سيما في الأماكن العامة .

(2) أن يأكل الإنسان طعامًا أو يشرب شراباً وهو يمشي في الأسواق والطرقات.

(3) يُكره مضغ العِلك ( اللبان ) أمام الناس ، فقد ورد عن بعض السلف قولهم : " يُكره العِلكُ للرجل للتشبه بالنساء ، ما لم يكن للتداوي ، أو كان خالياً ببيته ونحوه لا في حضرة الناس " .

(4) تناول الطعام بنهمٍ شديدٍ لاسيما عندما يكون الإنسان مدعواً إلى وليمةٍ أو نحو ذلك.

(5) التجشؤ بصوتٍ مرتفعٍ .

(6) ارتداء بعض الناس للملابس الشفافة والغريبة الوافدة ، وكذلك الخروج من المنزل بسراويل قصيرة وفنيلية وما يعرف بالملابس الداخلية.

(7) قص شعر الرأس بأشكالٍ غريبةٍ وغير مألوفة ، وكُلنا يعلم أنه قد انتشرت في هذا الزمان بعض قصات الشعر المضحكة المبكية وخاصة بين الشباب والشابات ، والتي يعلم الله أنها تُشوه الشكل ، وتدل على فساد الذوق ، وحب التقليد ؛ كما تؤكد أن من يفعلها عامداً مُتعمداً ضعيف العقل ممسوخ الهوية ، لأنه مُقلدٌ للآخرين ممن لا دين لهم ولا مروءة ولا حياء .

(Cool2 أن يتحدث الإنسان إلى جُلسائه ببعض الأحاديث المخلة بالآداب.

(9) الكذب ، والخداع ، والتحايل يقول الشاعر :
وما شـيءٌ إذا فـكَّرت فيه *** بأَذهب للمروءةِ والجمالِ
من الكذب الذي لا خير فيه *** وأبعد بالبهاءِ من الرجالِ


وَقَالَ بَعْضُ الْبُلَغَاءِ مِنْ شَرَائِطِ الْمُرُوءَةِ :

أَنْ يَتَعَفَّفَ عَنْ الْحَرَامِ ، وَيَتَصَلَّفَ عَنْ الْآثَامِ ، وَيُنْصِفَ فِي الْحِاميِ ، وَيَكُفَّ عَنْ الظُّلْمِ ، وَلا يَطْمَعَ فِيمَا لا يَسْتَحِقُّ ، وَلا يَسْتَطِيلَ عَلَى مَنْ لا يَسْتَرِقُّ ، وَلا يُعِينَ قَوِيًّا عَلَى ضَعِيفٍ ، وَلا يُؤْثِرَ دَنِيًّا عَلَى شَرِيفٍ ، وَلا يُسِرَّ مَا يَعْقُبُهُ الْوِزْرُ وَالْإِثْمُ ، وَلا يَفْعَلَ مَا يُقَبِّحُ الذِّكْرَ وَالِاسْمَ .

المراجع / آداب المروءة و خوارمها/ نظرة النعيم في مكارم الاخلاق/ أدب الدنيا والدين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كان هنا
عضومميز
عضومميز
كان هنا

عدد الرسائل : 381
تاريخ التسجيل : 04/08/2009

المـروءة و خوارمها Empty
مُساهمةموضوع: رد: المـروءة و خوارمها   المـروءة و خوارمها Icon_minitimeالإثنين 19 أكتوبر 2009, 5:27 pm

يا دكتو ياريت تعدل لون قلمك لانو القراية
باللون دا صعبة جدا
وبعدين بنديك راينا في الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شلاقة
درع التميز الذهبي
درع التميز الذهبي
شلاقة

عدد الرسائل : 1774
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 06/07/2009

المـروءة و خوارمها Empty
مُساهمةموضوع: رد: المـروءة و خوارمها   المـروءة و خوارمها Icon_minitimeالإثنين 19 أكتوبر 2009, 5:34 pm

موضوع جميل
ويا اعضاء المنتدي لو ماقدرتو تقرو المشاركة ظللوها بتتقري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.msiktab.net
طارق محمد
عضومميز
عضومميز
طارق محمد

عدد الرسائل : 460
العمر : 33
تاريخ التسجيل : 20/06/2009

المـروءة و خوارمها Empty
مُساهمةموضوع: رد: المـروءة و خوارمها   المـروءة و خوارمها Icon_minitimeالإثنين 19 أكتوبر 2009, 6:50 pm

رسالة لاخونا المدير لالغاء الخلفية السوداء لانها لا تتناسب مع معظم الالوان ولا شنو ياجماعة
وبعدين السواد دة لون حزن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المسيكتابيه
مشرف عام حواء
مشرف عام  حواء
المسيكتابيه

عدد الرسائل : 301
العمر : 33
تاريخ التسجيل : 01/02/2009

المـروءة و خوارمها Empty
مُساهمةموضوع: رد: المـروءة و خوارمها   المـروءة و خوارمها Icon_minitimeالجمعة 04 ديسمبر 2009, 10:44 pm

موضوع جميل و هادف

و ان كنت اقترح نقلة لمجلة المنتديات

_________________
يا القمره اقلبي السنسنة الحمره
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بت بلدي
وسام التكريم
وسام التكريم
بت بلدي

عدد الرسائل : 783
تاريخ التسجيل : 14/06/2009

المـروءة و خوارمها Empty
مُساهمةموضوع: رد: المـروءة و خوارمها   المـروءة و خوارمها Icon_minitimeالسبت 05 ديسمبر 2009, 5:45 am

شكرا لـــــــــــــ وبارك الله فيك ــــــــــــــك

_________________
أجمل مافي حرية الإنترنت أنها في غيبة الرقيب سوى

(الله جل في علاه) تعطيك الفرصة لتعرف حصتك من نبل

السلوك ونصيبك من طهارة الضمير
ليس في الدنيا ثبوت وكل حي سيموت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد الرحيم
مشــرف
مشــرف
عبد الرحيم

عدد الرسائل : 526
تاريخ التسجيل : 07/02/2009

المـروءة و خوارمها Empty
مُساهمةموضوع: رد: المـروءة و خوارمها   المـروءة و خوارمها Icon_minitimeالثلاثاء 08 مارس 2011, 9:56 pm

نعيد نشر الموضوع بخط اسود لتسهل قراءته
عرفت المـروءة بأنها : " استعمال كل خُلقٍ حسنٍ ، واجتناب كل خُلقٍ قبيح". وقيل " المروءةُ اسمٌ جامعٌ للمحاسن كلِّها ". وقيل المروءة: "اجتناب الريب" ، وقيل هي : " اميالُ الرُّجُولِيَّة ". وهذا يعني أن من كانت مروءته كاملةً من الرجال فقد كمُلت رجولته و علا مقامه . قال الشاعر :
وإذا الفتى جمع المروءة والتُقى **** وحوى مع الأدب الحياء فقد كمُل

وَسُئِلَ بَعْضُ الْحُاميَاءِ عَنْ الْفَرْقِ بَيْنَ الْعَقْلِ وَالْمُرُوءَةِ فَقَالَ : الْعَقْلُ يَأْمُرُك بِالأَنْفَعِ ، وَالْمُرُوءَةُ تَأْمُرُك بِالأَجْمَلِ . ومن هنا يمكن القول : إن المروءة تعني جماع مكارم الأخلاق وكمال الأدب وحُسن السلوك ، وهنا تجدر الإشارة إلى أن على الآباء تربية أبنائهم على آداب المروءة وتعويدهم إياها منذ نعومة أظفارهم حتى لا تسبق إليهم الأخلاق والطباع السيئة فتحول بينهم وبين مكارم الأخلاق وجميل الطِباع قال الشاعر :
إذا المرءُ أعيتْهُ المروءةُ ناشِئاً *** فمطلبُها كهلاً عليه عَسِيـرُ
خوارم المروءة :
يُقصد بالخوارم جمع خُرم : تلك النقائص التي تفقد الشيء تمامه .
يقول الشاعر :
مررتُ على المروءةِ وهي تبـكي *** فقلتُ : عَلامَ تنتـحبُ الفتاة ؟
فقالت : كيف لا أبـكي وأهلي *** جمـيعاً دون خَـلق الله مـاتوا
وفيما يلي نذكر أمثلة على بعض خوارم المروءة التي تنتشر في مجتمعنا المعاصر سواءً أكانت قوليةً أم فعلية ، ومنها :
(1) كثرة المزاح والمداعبة القولية والفعلية ، وكثرة الضحك والقهقهة بصوتٍ عالٍ ولا سيما في الأماكن العامة .
(2) أن يأكل الإنسان طعامًا أو يشرب شراباً وهو يمشي في الأسواق والطرقات.
(3) يُكره مضغ العِلك ( اللبان ) أمام الناس ، فقد ورد عن بعض السلف قولهم : " يُكره العِلكُ للرجل للتشبه بالنساء ، ما لم يكن للتداوي ، أو كان خالياً ببيته ونحوه لا في حضرة الناس " .
(4) تناول الطعام بنهمٍ شديدٍ لاسيما عندما يكون الإنسان مدعواً إلى وليمةٍ أو نحو ذلك.
(5) التجشؤ بصوتٍ مرتفعٍ .
(6) ارتداء بعض الناس للملابس الشفافة والغريبة الوافدة ، وكذلك الخروج من المنزل بسراويل قصيرة وفنيلية وما يعرف بالملابس الداخلية.
(7) قص شعر الرأس بأشكالٍ غريبةٍ وغير مألوفة ، وكُلنا يعلم أنه قد انتشرت في هذا الزمان بعض قصات الشعر المضحكة المبكية وخاصة بين الشباب والشابات ، والتي يعلم الله أنها تُشوه الشكل ، وتدل على فساد الذوق ، وحب التقليد ؛ كما تؤكد أن من يفعلها عامداً مُتعمداً ضعيف العقل ممسوخ الهوية ، لأنه مُقلدٌ للآخرين ممن لا دين لهم ولا مروءة ولا حياء .
( أن يتحدث الإنسان إلى جُلسائه ببعض الأحاديث المخلة بالآداب.
(9) الكذب ، والخداع ، والتحايل يقول الشاعر :
وما شـيءٌ إذا فـكَّرت فيه *** بأَذهب للمروءةِ والجمالِ
من الكذب الذي لا خير فيه *** وأبعد بالبهاءِ من الرجالِ
وَقَالَ بَعْضُ الْبُلَغَاءِ مِنْ شَرَائِطِ الْمُرُوءَةِ :
أَنْ يَتَعَفَّفَ عَنْ الْحَرَامِ ، وَيَتَصَلَّفَ عَنْ الْآثَامِ ، وَيُنْصِفَ فِي الْحِاميِ ، وَيَكُفَّ عَنْ الظُّلْمِ ، وَلا يَطْمَعَ فِيمَا لا يَسْتَحِقُّ ، وَلا يَسْتَطِيلَ عَلَى مَنْ لا يَسْتَرِقُّ ، وَلا يُعِينَ قَوِيًّا عَلَى ضَعِيفٍ ، وَلا يُؤْثِرَ دَنِيًّا عَلَى شَرِيفٍ ، وَلا يُسِرَّ مَا يَعْقُبُهُ الْوِزْرُ وَالْإِثْمُ ، وَلا يَفْعَلَ مَا يُقَبِّحُ الذِّكْرَ وَالِاسْمَ .
المراجع / آداب المروءة و خوارمها/ نظرة النعيم في مكارم الاخلاق/ أدب الدنيا والدين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المـروءة و خوارمها
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات المسيكتاب :: المنتديات الإسلاميه :: منتدى الفقه والشريعه-
انتقل الى: